تعليم

قصة جديدة ملهمة من فتاة جامعية طموحة.

قصة جديدة ملهمة من فتاة جامعية طموحة.

وقت النشر : 2021/10/25 09:34:47 AM

 

كتب : محمد صبري المهر 

 

 

رحاب عمر الطحاوي فتاة جامعية تخرجت حديثاً من كلية التربية جامعة الزقازيق أطلقت رحاب مبادرة رحاب إشراقة عمر ( نحو مستقبل تعليمي أفضل للأطفال بالريف المصري) قبل تخرجها بعدة أشهر وبدأت في تنفيذ مبادرتها مع تلاميذ مدرسة “حمد درمان الطحاوي” بقريتها جزيرة برد بمركز الحسينية محافظة الشرقية.

قصة جديدة ملهمة من فتاة جامعية طموحة.

فور تخرج رحاب قدمت طلب لرئيس جامعة الزقازيق ووكيل وزارة التربية والتعليم في الزقازيق بفتح مدرسة قريتها خلال فترة الإجازة الصيفية وبالفعل تم فتح المدرسة وبدأت في العمل علي تنفيذ مبادرتها مع الأطفال في الصف الرابع والخامس السادس الإبتدائي فمعظم طلاب هذه الفئة في الريف المصري لا تجيد القراءة والكتابة وطبقت عليهم الطرق العلمية الحديثة.

 

وخلال مؤتمر حياة كريمة في جامعة الزقازيق عرضت المشروع الذي تقوم به وهو تطوعي صرف حيث نالت فكرتها إعجاب قيادات الجيش المسؤولين عن مبادرة حياة كريمة بمحافظة الشرقية و تبني السيد رئيس جامعة الزقازيق هذا الموضوع ليتم بشكل علمي.

وبدأت رحاب بتنفيذ مشروع البحث بالجامعة مع عميدة كلية التربية من خلال دكتور محمد متولي متابع لدراسة وأسباب جهل هذا الفئة القراءة والكتابة و في هذا الوقت بدأت الزيارات تتوالى سواء قافلة طبيه توعوية من الجامعة لبيان مدي مصداقية الطالبه وزيارة من الجيش وتقديم بعض من الوسائل التعليمية وأجهزة كمبيوتر وقافلة من حياة كريمة لمكافحة المخدرات (صندوق مكافحة الإدمان والتعاطي) وزيارة المهندس “سامي حمد معجل” رئيس مركز ومدينة الحسينية للمدرسة وتكريم الباحثة والطلاب.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى