أخبار مصر

الدكتور محمود توفيق يرسم معالم صناعة ورثة الأنبياء

وقت النشر : 2023/12/04 04:21:32 PM

الدكتور محمود توفيق يرسم معالم صناعة ورثة الأنبياء

كتب.. ممدوح رزق 

ننشر نص محاضرات فضيلة الشيخ محمود توفيق سعد لبرنامج «تعزيز كوادر علماء مسجد الاستقلال بإندونيسيا»

 عقد مركز تطوير تعليم الطلاب الوافدين والأجانب بالأزهر الشريف سلسلة محاضرات ضمن برنامج «تعزيز كوادر علماء مسجد الاستقلال بإندونيسيا» بعنوان «معالم الطريق إلى صناعة ورثة الأنبياء»، حاضر فيها فضيلة الأستاذ الدكتور محمود توفيق سعد، أستاذ البلاغة والنقد بجامعة الأزهر، عضو هيئة كبار العلماء بالأزهر الشريف.

جاء ذلك من منطلق قول رسول الله – صلى الله عليه وسلم – : “إِنَّ الْعُلَمَاءَ وَرَثَةُ الْأَنْبِيَاءِ، وَإِنَّ الْأَنْبِيَاءَ لَمْ يُوَرِّثُوا دِينَارًا وَلَا دِرْهَمًا، وَرَّثُوا الْعِلْمَ، فَمَنْ أَخَذَهُ أَخَذَ بِحَظٍّ وَافِرٍ”، وسعيًا من مركز تطوير تعليم الطلاب الوافدين والأجانب بالأزهر الشريف إلى تمثُّل هذا الحديث الشريف.

عقدت المحاضرات في مقر مركز تطوير تعليم الطلاب الوافدين والأجانب ومقر كلية العلوم الإسلامية للوافدين، واستهدفت الطلاب الدارسين بمرحلتي الماجستير والدكتوراه من طلاب مسجد الاستقلال بإندونيسيا.

بيَّن فضيلة الأستاذ الدكتور محمود توفيق سعد في سلسلة محاضراته الأسباب التي تجعل طالب العلم، ولا سيما الوافد، أهلاً لتلقِّي العلم النفيع.

الدكتور محمود توفيق يرسم معالم صناعة ورثة الأنبياء
الدكتور محمود توفيق يرسم معالم صناعة ورثة الأنبياء

أوضح عضو هيئة كبار العلماء بالأزهر الشريف أن الأمة ليست بحاجة إلى من يكون منتهى بغيته من طلب العلم اكتساب الرزق الحلال، وإنما يكون طلب العلم لِمَا هو أمجد من هذا؛ يكون لإعمار الحياة بالحق والخير احتسابًا، كما يكون للارتقاء إلى مقام وراثة النبي – صلى الله عليه وسلم – وذاك هو المأمُّ الأنفس والمَحجُّ الأقدس.

وتقديرًا من مركز التطوير لما خطه بنان فضيلة الشيخ محمود توفيق سعد، وما اشتمل عليه من جليل التوجيه ونفيس النصح، رأى إتاحة تحميل نص سلسلة المحاضرات؛ حتى يعم نفعها وأثرها طلاب العلم جميعًا، من خلال الرابط التالي:

https://drive.google.com/file/d/18yOqkhxwRscMl-e3pb3Xk7A0Z4EbS00a/view?usp=drivesdk

يُذكر أن برنامج «تعزيز كوادر علماء مسجد الاستقلال بإندونيسيا» وُضع لتأهيل الطلاب الدارسين بمرحلتي الماجستير والدكتوراه من طلاب مسجد الاستقلال بإندونيسيا وذلك بدراسة المواد النظرية في تخصصاتهم مصحوبة بورش عمل في كيفية كتابة الأبحاث، ومناهج البحث، وكيفية البحث في المكتبات الورقية والإلكترونية، إلى جانب تعزيز مهارات اللغة العربية وطرق تدريسها والتدريب عليها، بهدف تخريج باحث متميز علميًّا وعمليًّا.

زر الذهاب إلى الأعلى