أدبي

عن الحب

وقت النشر : 2021/12/11 08:09:59 AM

عن الحب

بقلم: رانيا عرفة

 

من علامات الحب، رواها من سبق

ذات صلة

عن محبٍ، عن من عشق:

عين لامعة، شفة ارتعاشتها لا تَخفى رائعة

بسمةٌ على الثّغر لا تزول، للجمال جامعة

دموع ثرثارة أحيانا صامتة، مع كل كلمة من المحب حتى ولو، ما أجملك يا رائعة!

شرود وحيرة، جنون وغيرة، حنين واشتياق.

فتش عن علامة مما فات إن وجدتها، فاقرأ المثانيَ والمعوذات، وأعذ قلبك وقلبه من كل شر، من كل بُعدٍ، من كل ألم…..من الشتات.

 

========

 

واستعينوا على قضاء حوائج الحب بالعرفان،

استوصوا بلحظات الضعف، وأعقبوها بالغفران،

أتبِعوا اللوم بابتسامة فهو من الإحسان، تفننوا في إظهار الرحمة فإنها رِيٌّ للقلب بالمودة.

الحب يا عزيزي، ألا تهون، ألا تُهين….ألا تهان.

 

========

 

الود قرب، أنسٌ وحب، وصل لا انقطاع فيه،

أمل ورجاء، وانقطاع موصول بدعاء، فإن عز اللقاء أمطرنا قلوبنا بدعوات إلى رب الأرض والسماء، ففي كل لحظة بُعد بيننا أذان وإقامة واستسقاء.

 

========

 

وفي الختام،

على قيد النعمة، اخفض لي جناح الحب، وحاصرني بالرحمة

وقل رب اجمعنا على وُدّ محاط بلهفة، وسكن مليئ بألفة، وأنس لا يعرف وحشة، وقرة عين قلب ما زال على الفطرة لا يرى مني إلا الجمال وحسن الصحبة والرفقة، ويصدق قول رسولنا فينا عن خير متاع الدنيا، وخيركم خيركم لأهله.

=======

زر الذهاب إلى الأعلى