أدبي

وجاء البريدْ

وجاء البريدْ

وقت النشر : 2021/12/15 05:40:41 PM

وجاء البريدْ

بقلم: أشرف النعماني

 

وجاء البريدُ حزينا كأنتِ
فماذا أقولُ ؟
وماذا تقولين أنتِ لساعي البريدْ
أأشواق عمرٍ وأحلام قلبٍ ؟
تداعت زمانا وعادت إلينا بنبض جديدْ
جنون وفوضى
وفوضاكِ أنتِ غرامي الوحيدْ
حكايات عشقٍ
وذكرى افتراقٍ
وبعضُ من الأمنيات تساقطن فوقي
شطايا جليدْ
كشيء حزين نُسميه
نحن بغير اكتراثٍ
خطاب جديدْ
إذا ما تخلت عن الروح روحٌ
فكيف الأماني بقلبٍ الفقيدْ
تعالي لنبدأ سرد المعاني رويدا رويدا
ولا تسأليني لماذا التواني
فحين انتهائي تغيبينَ
أنتِ وأبقى وحيدْ
تعالي أبثّك قسوة حالي
فبين التداعي وبين التداعي
تكونين أنت ملاذي العتيدْ
رؤى ذكريات من الليل تكفي
تلون هذا الظلام بفجرِ جديدْ
وكيف ابتدءنا وكيف انتهينا
سؤال برئ سيجتاح
يوما حنايا القصيدْ
فما الحب يعني بأنّا سكارى
وما الشوق يعني بأنّا عبيدْ
فماذا تقولين أنتِ بهذا البريدْ؟

وجاء البريدْ

اترك رد

شاهد أيضاً
إغلاق
زر الذهاب إلى الأعلى