أدبي

تعلّم

وقت النشر : 2022/11/25 03:36:55 PM

تعلّم

بقلم: أمل أمين الخولي

عيناك خيال ودمار
لغز ورموز
سحر قاس جبار
عيناك بحار
ثائرة الأمواج
ومن يأمن يومًا
بحرًا غدار؟!
وأنا
تائهة، عالقة، غارقة
في بحر هواك
وأمري احتار
من أجلك أنت
تعلمت فنون الإبحار
وأيقنت العوم ضد التيار
ودرست الغوص بأعماقك
فقرأت جميع الأسرار
لكن
ما أنت بيوسف
لتسحرني، تبهرني، وتأسرني
فأتيه عن الدنيا
ويكون طريقي إليك
هو أقصى وأبهى مسار
وأنا
مع شغفي وإعجابي
وصعوبة أن أبعد عنك
لن تسمع أبدًا هيت لك
فتمهل
ولا تراودك الأفكار
فأنا امرأة
لا تقبل أبدًا أن تنهار
أتقبّل كل الأدوار
فأنا مؤمنة بالأقدار
وإن كانت عيناك بحارًا
فأنا شطآنك
مدك، جزرك، بركانك
بلهيب الأشواق
سأشعل ثورة أمواجك
فلا تتباهَ
وتتعدى حدود الإبهار
وتعلّم من أجلي
بغيابي
أن تسقط كل نساء الكون بعينيك
وأن تهدأ
وتعود لشطآني
دون تحذير مني أو سابق إنذار
وبحضوري
تحفظ عينيك ملامح ذاتي
وتثور كبركان من نار
وتجتاح طريقك داخل أنفاسي
كالإعصار
فأنا منك وإليك خلقت
وبكياني وقلبي أعطيت
اعشقني بكل كيانك
ستراني جميع نساء الكون
داخل أحلامك
مجمل أفكارك
واقع أيامك
وأنا كل ملائكتك
وحراسك بسمائك في أمسياتك
وإني لك كل الأقمار
وأنا إشراقة شمسك
في كل نهار
فتعلّم
تعلّم من أجلي أن تعشقني
دون استهزاء ورياء
وبلا كِبر وغباء
ودون تهاون واستهتار

تعلّمبقلم: أمل أمين الخولي
تعلّم
بقلم: أمل أمين الخولي

اترك رد

شاهد أيضاً
إغلاق
زر الذهاب إلى الأعلى