أدبي

نصائح أب

وقت النشر : 2021/12/16 07:35:11 PM

نصائح أب
بقلم: أميرة علي

أي بني، اعلمْ أن ما تقدم عليه ليس فيهِ رجعة.
اعلمْ أن كل خطوةٍ تخطوها هي بلا عودة.

بني، ضعْ في عقلِكَ وقلبِكَ يقينا راسخا ورغبة واثقة مُلحة في أنكَ تسعى لبناءِ حياة.
اعلم أن كل وعدٍ قطعتهُ على نفسِكَ لمن تشارككَ حياتك هو حد سيفٍ على رقبتِك واجب النفاذ. فعهدُ الرجالِ هو الكلمة، وما الوعدُ إلا كلمة.
بُني، من اليومِ وإلى آخرِ نفَسٍ بأنفاسِك، زوجتُكَ هي أمانةٌ برقبتِكَ تُسألُ عنها من ربِك.
قرةُ عين أبيها وأمها، المؤنسةُ الغاليةُ لأهلها، قد تخلتْ عن كل أيامِ عمرها، تركتْ ما كان لها حقا دون طلبٍ في بيتِ أبيها،
ودفء أحضانِ أمها، ومحبة ودعم إخوانها.
تركتْهُ وزهدتْهُ لكي تَهبَ لك وحدك مستقبل أيامها وزهرةَ شبابها، فلا تجعلها تندم حسرة وألما على ما فعلت، كنْ لها أبًا، سندًا ووتدا، كنْ لها أخًا داعمًا للأبد، كنْ صديقًا يحتوي وينصت مرحبا، كنْ زوجًا، رحمةً وسكنا.
لا تتخذها كزوجة فقط، بل اجعلها شريكتك في هناءِ أيامِكَ وعجافِها.
لا تحزنها، فحزنها هو بؤس وشقاء لنفسك، ووجعها وجع لروحك وقلبك.
اعطها المحبة والثقة تجدها بإذن الله عضدًا تتكئ عليه وقت الشدة، داعمةً لك في كل قرارٍ وسندا، وبأحضانها الملجأ والملاذ بالمحن، غامرةً لأيامك ولياليك بريحِ الجنةِ على الأرض.
كنْ أمانها ، تكن لك مؤنسة حياتك، غذِّ قلبها بالمحبةِ والود من قلبك، وانثرْ بذوركَ بحنانٍ بأرضِها تطرح زهورًا زاهيةً تملأُ حياتكَ بهجةً وهناء، فتسعدُ بما نثرتْهُ لك من أبناء صالحين يشدون من أزركْ.
كنْ لها زوجًا كما ينبغي، تكن لك شريكة حياة.

ولدي، يا عزيز عيني، ‏يا ابن أبيك، يا سندي، ‏يا شبيهي وامتداد نسلي، ‏أعلمُ أن المسؤوليةَ قد تُثقلُ كاهلكَ؛ فقد تهمل في وقت ما وتنسى، ‏لكن هذا هو قدر الرجال يا ولدي، ‏وأنت رجلٌ بمعنى الكلمة؛ فأنت من صلبي أثقُ بك كما أثقُ بنفسي، فقد كنت وما زلت قرة عين أبيك وأمك، ‏لم تخجلني بيومٍ أو تكسرني، ‏أنت دائمًا عزتي وفخري.

‏بدعواتٍ من قلبِ أبيك يا حبة قلبي، أدعو برجاءٍ بها إلى ربي
‏أن تهنأ وتبلغ سعادة الدارين، ولا يمسك ما يشقيك أو ينغص أيامك.
بارك الله لي فيك، وبارك لك بحياتك يا ولدي.

نصائح أب.

اترك رد

شاهد أيضاً
إغلاق
زر الذهاب إلى الأعلى